الرئيسية | أبوغزاله يطالب بنظام جديد لحماية حقوق الملكية الفكرية على الإنترنت
  • Print
  • Email
أبوغزاله يطالب بنظام جديد لحماية حقوق الملكية الفكرية على الإنترنت

دبي 28 كانون الثاني 2016 - طالب سعادة الدكتور طلال أبوغزاله بوضع نظام جديد لحماية حقوق الملكية الفكرية على الانترنت، وذلك خلال كلمته الرئيسية في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر دبي للملكية الفكرية 2016.

وأكد الدكتور أبوغزاله أن رسم خارطة الطريق لمستقبل الملكية الفكرية على الإنترنت يتم من خلال ثلاثة محاور رئيسية تشمل الحاجة لنظام متفق عليه دولياً من خلال المنظمة العالمية للتجارة والمنظمة العالمية للملكية الفكرية يضع قواعد وأنظمة ذات إلزامية على دول العالم شأنها شأن كافة الاتفاقيات التي تنظمها المنظمتان الدوليتان، والحاجة لنظام يحكمإدارة الإنترنت مع استمرار الاحتفاظ بملكيتها الكاملة للولايات المتحدة الأمريكية باعتبارها مالكة لحقوق الملكية الفكرية لاختراع الإنترنت.

أما المحور الثالث فيتضمن وفقا للدكتور أبوغزاله الحاجة لإنشاء نظام قضائي على الإنترنت يتيح حسم المنازعات بين الدول في كل ما يتعلق بالإنترنت، مشيراً إلى أنه يطالب بذلك منذ توليه رئاسة فريق الأمم المتحدة لتقنية المعلومات والاتصالات عام 2001، الذي شُكل لوضع الاستراتيجية الأممية لهذا المجال.

وأشار أبوغزاله إلى أنه وجّه رسالة بهذا الخصوص إلى السيد/ جو بايدن نائب الرئيس الأمريكي بصفته رئيس مجلس الشيوخ الذي يعكف حالياً على مناقشة حاكمية الإنترنت مستقبلاً، موضحاً فيها أن مثل هذا النظام لا يحقق فقط حماية الحقوق للجميع، بل أيضاً قد أصبح ضرورة لمواجهة سوء استعمال الإنترنت للأغراض الإرهابية وغير ذلك من الممنوعات التي لا يمكن وضع حد لها إلا من خلال هذا النظام الدولي.

وركز أبوغزاله على الحاجة لمواكبة التطورات الرقمية في العالم من قبل مجتمع حماية الملكية الفكرية من منظمات وحكومات وممارسين بحيث تتحول هذه المهنة إلى خدمة ذكية تواكب التطور الذكي في كافة النشاطات الأخرى في العالم.

وأوضح أن كل هذه المواضيع ستكون ضمن اهتماماته بالاشتراك مع الأمم المتحدة من خلال مسؤوليته الحالية كرئيس للشبكة رقم 11 (Network 11) الهادفة لدعم تطبيق البند الحادي عشر من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة (SDR 11)، وذلك من خلال استعمال تقنيات المعلومات والاتصالات للتحولات الذكية في كافة مجالات الحياة خدمةً لمستقبل أفضل للبشرية.