الرئيسية | معهد العالم العربي في باريس يحتفي باللغة العربية
  • Print
  • Email
معهد العالم العربي في باريس يحتفي باللغة العربية


04 كانون الثاني 2017

بالتزامن مع اليوم العالمي للغة العربية الذي أحيته اليونسكو مؤخرًا، نظم معهد العالم العربي في باريس أنشطة متنوعة تشمل ندوات وعروضًا احتفاءً باللغة العربية، وعلى مدى أسبوع كامل، بوصفها إحدى أقدم لغات العالم، وإحدى اللغات الست الرسمية للأمم المتحدة.

استهلت الأنشطة بعرض اللغة والذاكرة ، وهو شريط رقمي وثائقي للفرنسية آن باك، يسعى إلى إحياء أسماء العائلات الفلسطينية التي كاد القصف الإسرائيلي لقطاع غزة في 2014 أن يمحو أثرها، ويعرض الأسماء والحروف بطريقة مبتكرة.

وفي اليوم التالي نظمت ثلاث ندوات عن اللغة تندرج تحت عنوان العربية لغة عالمية ، تناول المشاركون فيها اللغة العربية من منظور جديد بعيدًا عن الأطروحات المعهودة ، وتحمل الندوة الأولى عنوان العربية لغة ثقافة عالمية الحضور .

واستعرض الباحث وأستاذ الموسيقى العربية في جامعة السوربون فريدريك لاغرانج إبداع اللغة العربية في مجال الأغنية، أما أستاذ المعلوماتية في مدينة روان حبيب عبدالرب فبحث حضور اللغة العربية في مجال الإنترنت، وتحدث هاشم فودة، أستاذ اللغة العربية في معهد اللغات الشرقية (إينالكوعن سبب الاستمرار في الحديث عن الأدب العربي والشعر العربي القديم اليوم.

وناقشت الندوة الثانية مستقبل اللغة العربية في المجالات التخصصية، بينما تناولت الطاولة المستديرة، وهي الفعالية الثالثة، أماكن تعلم اللغة العربية وتقييم حضور هذه اللغة في المعاهد الفرنسية.

يذكر أن منظمة اليونسكو قررت عام 2012 تخصيص يوم الثامن عشر من ديسمبر يومًا عالميًا للغة العربية.

المصدر